الرئيسية / مقالات / لقاء جريدة الحصيلة مع الكاتب والناشط السياسي نواف فهد البدر 8-6-2011

لقاء جريدة الحصيلة مع الكاتب والناشط السياسي نواف فهد البدر 8-6-2011

نواف البدر كاتب مقالات منذ 3 سنوات في العديد من الجرائد وحاليا استقر فيه المطاف في جريدة المستقبل ، ويكتب كذلك في جريدة الشعب الأسبوعية بالاضافة كونه ناشط في مجال حقوق الانسان وعضو دولي في منظمة العفو الدولية وامين سر لجنة الكويتيين البدون …….

سنقوم باجراء هذا الحوار معه آملين الاستفادة لنا ولكم

أجري اللقاء رئيس تحرير جريدة الحصيلة

س1- ماهي تصوراتك للتازيم الحالي بين المجلس والحكومة ومن ترى المتسبب فيه؟

لا اسمية تازيم بل اعتبرة تقزيم للعمل النيابي ، الحكومة والمجلس في صراع منذ زمن ، من جميع الكتل والتيارات السياسية لن اتكلم عن الحكومات السابقة على الرغم من عدم اختلافها كثيرا عن هذه الحكومة ، لكن هذه الحكومة جائت وهي تحمل عداوات كثيرة ، سمو الرئيس صوت ضده في المره السابقة 22 نائب ، وهذا رقم اعطاه الثقه لكن يبين حجم الفجوة بين المجلس وسمو الرئيس ، جائت هذه الحكومة ومعها هلال الساير وزير الصحة الذي اعلن مجموعة ليست بقليلة عدم قبولة وهي مجموعة النواب الشيعة اضافة الى الصيفي ودليهي وسعدون حماد ونحن هنا نتكلم عن قرابة 12 نائب ، وايضا كتلة العمل الشعبي وكتلة التنمية والاصلاح معارضين للحكومة ككل ورئسها وهم 8 نواب وايضا النواب المستقلين ( محمد هايف والوعلان وبورمية والمويزري ) لغاية هنا نحن نتكلم عن 22 نائب وبالإضافة الى كتلة العمل الوطني ( الرومي والغانم والملا والعوضي ) وايضا مجموعة اخرى معارضة للحكومة انضم لهم  ناجي عبدالهادي وايضا خالد السلطان والمطير ، اذن نحن نتكلم عن ثلثين المجلس معارض او يختلف مع الحكومة ككل برئيسها ووزرائها ، ماذا نتوقع ؟! بالطبع ستسمر الصراعات ليس فقط مع سمو الرئيس بل مع الوزراء باختلافهم كذلك .

س2- هل يقوم مجلس الأمة الآن بدوره التشريعي كما هو مطلوب منه؟

احب اوضح نقطة قبل الاجابة ، انا ارى ان المجلس سيء بالاجمال ، ولكن هناك مجموعة من النواب هم ( أفضل الاسوء) والمجلس مع الحكومة قدموا تشريعات وقوانين جيدة نسبيا ، لكن ولنكون صريحين جـدا ، الحكومة تغيبت خمسين يوم للتشكيل الحكومي !! وايضا تغيبت قصرا بفضل جاسم الخرافي وابتدعوا عطلة النصف سنة ، وغيب المجلس قصرا ، اذن الحكومة واتباعها في المجلس غيبوا المجلس اكثر من ثلاث شهور !! اذن فترة الغياب لاسباب عدة ، هنا احمل الحكومة المسؤلية في تعطيل العمل البرلماني التشريعي ، والان سندخل بالعطلة الصيفية والعمل البرلماني سيتوقف حتى اكتوبر ، والبلد متعطل وواقف بسبب العبث الحكومي النيابي المشترك .

س3- هل خدم مجلس الأمة قضية البدون أم ساهم في تعقيدها؟

من وجهة نظري الشخصية ، ان المجلس خدم القضية بشكل طفيف جدا ، نظرا لانه هناك تيارات معارضة للبدون بشكل عام وعلني وهم كتلة التجار ويمثلهم العمل الوطني ، وايضا هناك تيارات تعلن عكس ماتبطن ومنهم التجمع السلفي الذي يعارض البدون ، وايضا هناك تيارات سياسية تدعي انها مع البدون لكن لا تقوم باي دور ايجابي تجاة القضية ، اذن القضية ليست اولوية لانه الشارع الكويتي لا يعتبرها اولوية من الطبيعي ان لا نجد لها اهمية لدى المجلس ، لانه المجلس اساسا به الكثير من المثالب والعيوب ولا يقوم بدورة الحقيقي المطلوب منه .

س4- من خلال لقاءكم الاخير مع العم صالح الفضالة الرئيس التنفيذي للجهاز المركزي لمعالجة اوضاع المقيمين يصورة غير قانونية ماهي نظرتك لمستقبل القضية؟

القضية بشكل عام في طريقها للحل بسبب وجود رغبة اميرية من سمو الامير وقام باعطاءاوامر واضحه لحل القضية ، لكن ماهي طريقة الحل والاسلوب المتبع وبرنامج العمل هذا مالم يتم الكشف عنه والسيد صالح الفضاله حتى هذه اللحظة لم يضع خارطة الطريق واعتقد ان الجهاز المركزي ، واقولها هنا في الحصيلة لن يحل القضية خلال خمس سنين اطـــلاقــا ومن وجهة نظري الشخصية وبحكم متابعتي للاحداث عن قرب لانه حتى هذه اللحظة لم يتم تقديم اي شيء للبدون الا القليل عكس مايقوم به تلفزيون الكويت والاعلام الحكومي ، وكانهم اعطوا للبدون كافة الحقوق المدنية المسلوبة التي كانوا يتمتعون بها منذ عقود طويلة من الزمن

س5- في شهر فبراير السابق ومن خلال برنامج اللوبي على قناة العدالة افدتم بوفاة شاب من البدون بعد المظاهرة وهذا مالم يحصل فماهو تعليقك على هذا الأمر؟

الموضوع بالتفصيل ، هو انني كنت ضيف على برنامج اللوبي في قناة العدالة واثناء طريقي للبرنامج جائتني اتصالات تفيد بانه قناة ( الـراي ) اعلنت وفاة احد المتظاهرين البدون في مستشفى الجهراء ولدى وصولي للقناة وجدت انه ايضا قناة العدالة نشرت الخبر وايضا جريدة زوم الالكترونية ، وانا لم اكن قد دخلت للبرنامج ، وبدا البرنامج وتقدم الاستاذ جعفر محمد بتعزية للبدون المتوفي واهله ، ومن ثم جاء دوري بالحديث وقدمت التعازي ، اذن انا قلت الخبر بعد نقله من قبل محطتين تلفزيونيتين وجريدة الكترونية ومن بعد مذيع البرنامج، وليس كما اشيع انه انا من اختلقت الخبر ،.

س6- من خلال كتاباتك نلاحظ دعمك للثورات في ليبيا واليمن وسوريا فهل انت تحمل الفكر القومي العربي؟

بشكل عام كتبت كثيرا عن الثورات العربية سواء في مصر وبالتحديد مصر واجهتني الكثير من الانتقادات بسبب خلط المواطنين للاسف دور الرئيس المصري تجاة الكويت وهو دور بطولي لا ننساه ابدا ، وبين انتقادي لمعاملة شعبه وتضيع ثروات البلد ونهبه ، واما بقية الثورات دعمها واجب وليس ارتباط ان كنت احمل فكر عربي ، نحن عرب ، ويجب علينا من الان فصاعد ان لا نصمت عن قتل وتعذيب واعتقال العرب اينما كانوا في اليمن وسوريا وليبيا وحتى في الكويت لم نسكت عن اي ظلم داخل وطننا ، فما بالك بالخارج ، العصر هذا عصر ثورة وانفتاح اعلامي ، لا مجال لحجب الحقيقة عن العالم بفضل وجود الانترنت .

س7- ماهو رايك في الشخصيات التالية :-

* الشيخ احمد الفهد

على الصعيد الشخصي ، من يحب الشهيد رحمة الله يرى احمد في صورة ابية ، لكن احزنني ما تم من قبل التحالف الوطني من الفاظ سيئة جدا ضده ، انا مع الاستجواب ومع الحق الدستوري ومتمسك بالاداة الدستورية ( الاستجواب ) لانها الاداة الوحيدة القادرة على اصلاح الاوضاع الحالية ، لكن ان يتم الهجوم بالفاظ سيئة مرفوض ، وايضا عندما يتكلم اي نائب بالفاظ مشابهه نجدهم يغضبون ، بينما حلال لهم وحرام على غيرهم .

* النائب أحمد السعدون

رمز وطني مهما اختلفت معه ، وطني من الطراز الاول ولن يتكرر ، الله يعطيه الصحه والعافية .

* النائب عادل الصرعاوي

تابع ، وانا لا اعلق على التـبـع .

* الشيخة فوزية الصباح

انسانة بالدرجة الاولى وصاحبة مبدأ ، ومن عمل واشترك معها بالانشطة التطوعية على صعيد قضية البدون او بقية القضايا يجدها انسانة بالدرجة الاولى وقريبة من الجميع دون تكلف او حواجز ، وقدمت الكثير الكثير لقضية البدون ، دون اعلام ودون بهرجة ، وما نشر بالاعلام عن دورها لا ياتي بالحقيقة ربع ماتقدمة للقضية .

* النائب مسلم البراك

كما اسلفت انا اعتبر المجلس سيء بالاجمال ، لكن مسلم البراك افضلهم .

* الوزير أحمد المليفي

حتى  الان نرى انه ايجابي في خطواتة في هذه الوزارة لكن اتمنى ان يصدق في وعودة بخصوص كادر المعملين واقراره بعد ان تعهد لهم بذلك في ندوة جمعية المعلمين

س8- ماهو تقييمك لمستوى احترام حقوق الانسان في الكويت؟

سؤال رائع للاسف في الكويت ، الشعب بعيد كليا عن حقوق الانسان ، بمعنى نجد الكويت ثارت عندما قتل المرحوم الميموني ، واسقط وزير الداخلية ، لكن كم ميموني من جنسية اخرى يتعرض لاكثر مما تعرض له ؟! كلنا نعلم بوجود اخطاء فضيعة على مستوى حقوق الانسان بالكويت لكن نلتزم الصمت تجاهها عندما تكون لانسان لا يحمل الجنسية الكويتية ، وخير دليل عدد اعضاء جمعيات حقوق الانسان في الكويت الذي لا يتجاوز 3 الاف شخص !! لذلك هذه الجمعيات ليس لها ثقل شعبي وسياسي ، واتمنى من الحكومة ترسخ مبادىء حقوق الانسان في المناهج التربوية وتعزيزها بوسائل الاعلام ايضا .

س9- هل تقوم جمعيات النفع العام المختصة بحقوق الانسان بدورها كماهو مطلوب ام أن لكم راي أخر؟

كما ذكرت الجمعيات تكون قوية بقاعدتها الشعبية نجد مثلا جمعية المحامين قوية ولها وزنها لانه المنتسبين لها كثر ولهم تحركاتهم ونشاطهم ، لكن الجمعية الكويتية لحقوق الانسان في السابق كانت ضعيفة جدا ، ولكن في الاونة الاخيرة او بمعنى اصح من بداية عام 2011 لها تحركات ايجابية على صعد عدة قضايا ، بينما جمعية المقومات الاساسية لحقوق الانسان ضعيفه نسبيا .

س10- لو كنت عضو في مجلس الامة الكويتي فماهي أول ثلاث قوانين ستعمل على تشريعها؟

اول قانون هو حق النظر بالنزاعات الجنسية ، علما بانه كان مكفول هذا الحق لكن بعد حل مجلس 1976 تم تشريع عدم النظر بالنزاعات الجنسية وعندما عاد المجلس وهو عاد وهو متخوف من الحل ووافق على جميع المراسيم ومنها عدم النظر بالنزاعات الجنسية ، لانه هذا الحق ينهي الاستحقاق ويمنع التلاعب في قضية البدون نجعل القضاء هو من يفصل باستحقاق الشخص للجنسية او لا وايضا ينهي قضية المزدوجين التي يتلاعب بها السياسيين كل فترة ، ويكون القضاء هو من يفصل بالامر حيث لا يمكن التلاعب بها اطلاقا حيث ان المواطنة حق دستوري .. و لا يوجد حق بلا دعوى تحميه. اما التشريع الثاني هو مساواة المراة مع الرجل فهي وفق القانون والدستور يحق لها المساواة لكن على ارض الواقع والقوانين نجد اختلافات كبيرة جدا،
هناك تشريعات كثيرة منها اشهار الاحزاب وتوحيد مواد الجنسية وجعل الكويت دائرة واحدة بتوحيد الجنسية تخف العنصرية وايضا بتوحيد الكويت دائرة واحدة وبنظام دقيق يمنع القبلية والطائفي والفئوية

س11- هل ترى أن العنصرية والطائفية والفئوية في الكويت تزداد؟ وماهي الأسباب وماهي الحلول؟

بكل اسف نعم تزداد وبشكل كبير جدا ، والسبب الحكومة البعض يراني القي بالكثير على الحكومة لانها هي الدولة ولديها كل الامكانات وهي بامكانها حل كل القضايا العالقة وادارتها فهي من سمحت للبعض باستغلال وسائل الاعلام لضرب مكونات المجتمع وبعد ان انتهينا من الشحن الفئوي والعنصري اتجهت البلاد للفتنة الطائفية وشاهدنا مناظر كثيرة لاستغلال كل الاطراف السياسية بالذات للشحن الطائفي في ندواتهم وتحركاتهم السياسية ، الحكومة سكتت عن من ضرب الوحدة الوطنية وسكتت عن من يساهم في تفتيت اللحمة بالمجتمع وسكتت عن من يضرب على وتر الطائفية ، الكويت للجميع لا لفئة او طائفة او قبيلة ، وانا مؤمن بشيء ، ( ان السياسة لا دين لها ) بمعنى هناك الكثير ممن يرتدون اللحى والعمائم من اجل الوصول لغايات واهدافهم السياسية والتجارية فقط .

س12 : نرى عدة توجهات سياسية في كتاباتك ولا نرى وضوح هل انت ليبرالي ام اسلامي ام ماذا ؟

انا بطبيعة الحال مسلم كويتي حـر ، وطبيعتنا كمجتمع محافظ مسلم ، وكنت في بداياتي اميل للتيار الاسلامي بحكم الطبيعة التي اعتدنا عليها في الكويت ، لكن بعد ان دخلت للمعترك السياسي وعرفته عن قرب وحقيقة وجدت ان السياسة لا دين لها ، الجميع من سنه وشيعة اسلاميين يستخدمون الدين للوصول لاهدافهم وغاياتهم من تجارة او مناصب عليا ، لذلك  ان قلت ليبرالي وجدت ان البعض يعتقد باني علماني ! وان قلت محافظ وجدت البعض يعتقد  باني اسلامي ،لذلك اعتبر نفسي ديمقراطي .

س13- ما هو تصورك المستقبلي لقضية البدون؟

ان صدق الجهازي المركزي في انه سيقوم بانصاف البدون واعطاء كل ذي حق حقه ستكون بخير ، لكن في حال استمرار النهج القديم والطريقة القديمة في الصاق التهم جزافا هي غير منطقية ولا تؤدي للحل اطلاقا ، وكذلك في حال عدم دخول القضاء  للفصل في القيود الامنية لن يكون هناك انصاف لانه الجهاز المركزي سيكون هو الخصم وهو الحكم في نفس الوقت وهذا يتنافى مع اسس العدالة والانصاف

س14 – دائما تردد في اغلب اللقاءات التلفزيونية ان جميع البدون مستحقين ؟

نعم كل البدون مستحقين للجنسية مالم يتم اكتشاف جنسيات لهم ! بمعنى الحكومة تقول ان فلان من البدون عراقي او سعودي او ايراني ؟! اذن لماذا تصنفه بدون ولا تحيلة الى بلدة ان كان سعودي هل ستقول السعودية لا ؟! او عراقي او ايراني بالطبع مواطن يتبع لهم ، ثم لماذا لا تحيله للقضاء بتهمة التزوير ان كان يحمل جنسية ويخفيها  ، يا اخوان ان الحكومة تدعي على البدون كذبا ، وهذا مايشككنا في الامر ، نجد الحكومة قامت بسحب الجناسي من المواطنين لانهم يحملون جنسية بلد اخر ، وتم ارجاعهم على جناسيهم الاخرى ، بينما تعجز عن التعامل  مع البدون ؟! ماهذا التناقض الصارخ .

س15- كلمة اخيرة ؟

اولى ندعوا الله العلي القدير ان يشافي ويعافي سمو الامير ويرجع لارض الوطن ، وان تكون الكويت بخير وان تنعم بالاستقرار والرخاء وان تنتهي الخلافات الكبيرة ونرتقي بالكويت نحو الافضل . واشكر جريدة الحصيلة والقائمين عليها .

عن عزة طه

شاهد أيضاً

لقاء نواف البدر وعبدالله فيروز في برنامج اهل الديرة

مرتبط